إيصال الرسائل الإعلانية عبر رمز الاستجابة السريعة “مربع الباركود” أحدث الأساليب الإعلانية حالياً

يعتبر التسويق عبر مربع الباركود من  أبرز الأساليب الإعلامية التفاعلية الجديدة التي تضمن إيصال وتسويق منتجاتك وخدماتك على نطاق واسع في السوق المستهدفة.

مع تطور وسائل الإعلام التفاعلية أصبح عنصر سرعة الوصول إلى المحتوى والمعلومات الخاصة بالعلامات التجارية والمنتجات أمراً أساسياً بالخدمة التي يتوقعها المستهلكون. ويعرف هذا النهج بالتسويق “عند الطلب” وقد ازداد الطلب عليه أكثر وأكثر، حيث ظهر في معظم وسائل الإعلام التفاعلية المطبوعة.

وطبقاً لجوجل فقد عرفته بأنه رمز الاستجابة السريعة أو رمز الرد السريع أو (الباركود). وهو اسم العلامة التجارية، انتشر هذا الأسلوب بسبب سهولة الوصول للمعلومات بشكل سريع والقدرة التخزينية العالية. ويتكون الرمز من وحدات سوداء مرتبة على شكل مربع على خلفية بيضاء.

ونذكر هنا بعض النماذج الأكثر انتشارً والمتاحة في وسائل الإعلام المطبوعة:

الباركود  في المجلات: أصبح “مربع الباركود” منتشراً في المجلات ويتمتع بإقبال كبير ويتم الاعتماد عليه على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم. ومع الإعلان الذي يحمل “مربع الباركود” أصبح المستهلكين قادرين على الوصول إلى العلامة التجارية أو الشركة عبر هاتفهم لمزيد من الإيضاح والاستفسار.

الباركود في الكتيبات: أصبح الاتصال بأي موقع على الإنترنت أمراً سهلاً الآن، فيمكن للمستخدم مسح أي إعلان يتم نشره في الكتيب، وبالتالي الربط بين المجلة والعلامات التجارية على الإنترت.

الباركود على اللوحات الإعلانية الخارجية: هناك ما يعرف بــ “العروض الإلكترونية المباشرة” التي تستهدف سوق الشباب. وهي إعلانات إلكترونية كبيرة في الخارج لم يكن الغرض منها إضفاء طابع شبابي فقط ولكن أيضاً تشجيع المارة على الاتصال والتواصل عبر هواتفهم مع العلامات التجارية.

مواقع التواصل الاجتماعي: أصبحت من أكبر قنوات الإعلان، إذ تتيح للشركات تقديم حملاتها التسويقية مباشرة للعملاء المستهدفين متى رغبوا بذلك عبر صفحات التويتر والفيسبوك وغيرها من القنوات واستخدام الباركود في نشراتهم على صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

البريد المباشر: إضافتها لرسائل البريد المباشر مع كتابة عناوين إبداعية، وهي طريقة جيدة لتشجيع المستخدمين وجذبهم أكثر للعلامة التجارية، ما يجعلهم يشعرون بأنهم مميزين وبإمكانهم إحداث تغيير قيم.

القسائم المطبوعة: وتشمل طباعة كيو آر كود على مطبوعات العروض الترويجية الخاصة أو على الإيصالات التي يمكن للمستهلك مسحها والاستفادة منها، وهي طريقة رائعة لجذبهم إلى القسائم والعروض على الإنترنت لتجنب إنفاق الكثير من أموالهم وزيادة مبيعات الشركة.

وهذا بعض من نماذج على دمج التسويق التفاعلي بوسائل الاعلام المطبوعة المتوفرة حالياً